عضوية التسجيل الإلكتروني للعمل التطوعي
ما رأيك في خدمات موقع سواعد للخدمات التطوعية للطلاب




عن سواعد

                                     مركز الخدمات التطوعية ( سواعد ) 

المتطوع:

أي طالب في أي مرحلة من مراحل التعليم العام يتم اختياره لتقديم عمل تطوعي

بحسب المهام والمسئوليات المحددة له.

العمل التطوعي:

كل أداء يقوم به المتطوع باختياره في إطار برنامج منظم بموجب هذه

اللائحة مساهمة منه في تنمية المجتمع.

الجهة المتطوع لديها:

أي جهة ذات علاقة تمت الموافقة عليها من قبل الوزارة أو إدارة التعليم

ليعمل المتطوع لديها

يهدف العمل التطوعي في مدارس التعليم العام إلى ضمان تفعيله وتطويره

بمختلف مجالاته في بيئة آمنة لتحقيق الآتي:

1.1 تعزيز المبادئ الإسلامية المتعلقة بالعطاء والتعاون.

2.2 تعزيز انتماء الطلاب لمجتمعهم ووطنهم.

3.3 نشر ثقافة العمل التطوعي لدى الطلاب.

4.4 تنمية الحس الاجتماعي والتفاعل مع الآخرين.

5.5 المساعدة في تلبية الاحتياجات النفسية والاجتماعية للطلاب من خلال.

6.6 المساهمة في تنمية شخصية الط اب، وتعويدهم على ضبط السلوك، والتحكم في الانفعال،

ومساعدة الآخرين.

7.7 المساهمة في تنمية مهارات الطلاب الفكرية والفنية والعلمية والمهنية.

8.8 مساعدة الطلاب على إبراز مواهبهم وإمكاناتهم وتوظيفها في أنشطة مفيدة.

 

 

البداية و التأسيس :

بناء على التوجيه السامي  رقم 13253 و تاريخ 1421/10/18هـ  وإشارة إلى برقية صاحب السمو الملكي وزير الداخلية رقم 857 وتاريخ 1422/1/2هـ، بتفعيل الأنشطة التطوعية التي تأتي تنفيذاً لتوصيات  المؤتمر الأول للخدمات التطوعية بالمملكة ،.

وحرصاً من الوزارة على تنفيذ هذا التوجيه تجاه أبنائها الطلاب  وتوجيهم لخدمة مجتمعهم وأمتهم تمشياً مع تعاليم ديننا الحنيف الذي يحث على التعاون ومساعدة الآخرين .

ورغبة في تفعيل ذلك إلى واقع ملموس من خلال تدريب فئات من المجتمع للانخراط في هذا العمل الهادف وفق أسس وثوابت علمية ،

وانطلاقاً من ذلك الدور جاء تعميم وزارة التربية والتعليم رقم 39/405 في 1422/7/8هـ والمتضمن تنفيذ : مركز الخدمات الاجتماعية للأعمال التطوعية في بعض المناطق والمحافظات .وبناءً على ما سبق ، وامتداداً لدور وزارة التربية والتعليم الريادي فقد أولت اهتماماً كبيراً  بالجوانب الاجتماعية والتطوعية الموجهة لخدمة الفرد والمجتمع والوطن .

 

التعريف :

تعرّف خدمات التطوعية بأنها : ( الخدمة التي يقوم بها المتطوع فرداً كان أو مؤسسة لأفراد المجتمع مما يساعدهم على زيادة خبراتهم ، وحل مشاكلهم ، وتسديد حاجاتهم والتخفيف من معاناتهم ، وبذل المساعدة لهم دون مقابل ) .

وتعرّف مراكز العمل التطوعي ب ( المقرات التربوية لخدمة الفرد والمجتمع عن طريق تنفيذ برامج تثقيفية وتوعوية وتدريبية ومشاركة ميدانية في الأعمال الخدمية والتطوعية والمهنية). 

 

الأهداف :

- نشر الوعي بأهمية العمل الاجتماعي التطوعي والمهني ، ودوره في بناء المجتمع.

- المشاركة الفاعلة في مجال الخدمات الاجتماعية التطوعية.

- تفعيل الطاقات ، والاستفادة من جهود الأفراد في عمل مؤسسي منظم.

- تعميق القيم والمبادئ الفاضلة للتكافل الاجتماعي في نفوس المشاركين، وإكسابهم بعض الخبرات والمهارات التي تحفزهم على الإسهام في خدمة التنمية التي تحتاجها بلادهم.

- تأهيل القوى البشرية للتطوع في الحالات الطارئة من المعلمين والطلاب.

- تدريب الطلاب والمعلمين على الأعمال التطوعية بدافع المسؤولية الإيمانية والوطنية.

- تجسيد معاني التكامل والتعاون وتحقيق مبدأ الجسد الواحد وتعويد النشء على التفاني في بذل العطاء دون مقابل.

- الاستفادة من الكوادر البشرية المؤهلة والمدربة والاستفادة من المخزونات الفكرية واستنهاض الهمم لخدمة القضايا الاجتماعية والإنسانية.